ماهو علاج التهاب اللثة؟ وكيفية الوقاية منه - المركز الطبي لرعاية الأسنان

ماهو علاج التهاب اللثة؟ وكيفية الوقاية منه

ماهو علاج التهاب اللثة، قد يتعرض معظم الأشخاص إلى ألم أو حساسية شديدة داخل الفم وهذا من الممكن أن يشير إلى وجود أضرار باللثة أو الأسنان والتي يتم معالجتها من خلال زيارة الطبيب والتعرف على المشكلة التي تعاني منها ووصف العلاج المناسب، ومن أشهر هذه الأضرار هو التهاب اللثة الذي يحدث بسبب الإهمال بصحة الأسنان، ولهذا لابد من العناية بتنظيف الأسنان والفم لتفادي هذه المشكلة التي ينتج عنها مجموعة من المضاعفات.

ماهو علاج التهاب اللثة

ماهو علاج التهاب اللثة

ماهو علاج التهاب اللثة

يكتشف الكثير من الأشخاص وجود أمراض أو التهابات باللثة تحتاج إلى علاج في أسرع وقت حتى لا يترك الأمر على نفس الحال ثم يتطور ويصيب باقي الأنسجة والأجزاء الموجودة داخل الفم، ومن الممكن أن تتعرض اللثة إلى مرض خطير ولهذا يلجأ المرضى الذي يعانون من هذه المشكلة إلى طرق العلاج المستخدمة للحد من هذه التهابات والتوقف عن بعض الأعراض التي تظهر على المريض، وبناءً على ذلك سوف نتعرض أهم الحلول العلاجية لالتهاب اللثة وأسبابه والأعراض الناتجة عنه، تابع معنا هذا المقال واستفيد من المعلومات التي يحتويها.

ما هو التهاب اللثة

يعد التهاب اللثة من الأمراض الشائعة التي تحدث باللثة والأسنان وتتسبب في تهيج وتورم اللثة وتغير لونها لدرجة كبيرة، ويمكن أن تؤدي إلى حدوث ألم حادة بالمنطقة المحيطة باللثة وهذا على حسب شدة الحالة الخاصة بالمريض، وهو من التهابات الخطيرة التي يمكن أن تصل إلى أمراض أخرى، ولكن إذا تم تركه بدون علاج لفترة طويلة يزداد الوضع إلى الأسوأ، كفقدان الأسنان أو جفاف الفم والتهاب دواعم السن، ويحدث بسبب عدم العناية بنظافة للفم والأسنان الذي يؤدي إلى تراكم طبقات من البكتيريا والميكروبات، فهو من الحالات الخفيفة التي يمكن التخلص منها من خلال التنظيف الجيد للأسنان، وبعد ذلك يمكن أن يختفي ويزول تماماً.

“ابتسامة خالية من القلق تنتظرك! اكتشف معنا أحدث تقنيات علاج التهاب اللثة، حيث يجتمع الخبراء والابتكار لضمان لثة صحية وابتسامة مشرقة.
احصل على نتائج مذهلة مع مركزنا الطبي لرعاية الأسنان.”

اسباب التهاب اللثة

يرجع حدوث مشكلة التهاب اللثة إلى عدة عوامل أو أسباب والتي سوف نتعرف عليها من خلال النقاط التالية:

  • تغيرات هرمونية: تتعرض معظم النساء إلى تغييرات سريعة بالهرمونات أثناء فترة الحمل أو بعد تقدم العمر أو خلال فترة الدورة الشهرية، مما يزايد هذا من فرصة الإصابة بالتهاب اللثة نتيجة التعرض إلى الحساسية الشديدة.
  • تناول بعض الأدوية: هناك بعض الأشخاص يقومون بتناول مجموعة من الأدوية التي تسبب في خفض إفراز اللعاب داخل الفم وحدوث جفاف شديد، ويساعد اللعاب في الحفاظ على اللثة والأسنان من التعرض إلى أي ضرر، ومن هذه الأدوية ما يلي:
  1. الأدوية المضادة للاختلاجات.
  2. وبعض الأدوية المستخدمة لعلاج التهاب البلعوم.
  • بعض العادات السلبية: يسبب التدخين المفرط ضرراً باللثة والأسنان، ويجعلها معرضة إلى الإصابة بالتهاب اللثة.
  • عادات النظافة الخاطئة: من الأمور الشائعة التي تسبب في حدوث التهاب اللثة هو عدم التنظيف الجيد بالفرشاة والمعجون للأسنان والفم.
  • التاريخ العائلي: تعرض الوالدين أو أحد أطراف العائلة إلى مرض باللثة مما يورثها الباقي منهم.
  • أمراض أخرى: يصاب الشخص ببعض الأمراض التي تؤثر على صحة وسلامة اللثة، وهما:
  1. الإصابة بمرض السرطان.
  2. مرض الإيدز.
  3. المرض السكري الذي يجعل المريض أكثر عرضة للإصابة بالتهاب اللثة.

اعراض التهاب اللثة

قد لا يلاحظ معظم الأشخاص أنهم تعرضوا إلى التهاب اللثة بسبب أنه لا يؤدي إلى ظهور أعراض شديدة خلال المراحل الأولية من حدوثه حتى بعد تقدم حالة المريض إلى التهاب كبير، ومن الممكن أن يحدث التهاب اللثة بجزء معين داخل الأسنان، واللجوء إلى الطبيب المختص يساعد في الكشف عن مكان الإصابة بالتحديد، ويشمل بعض الأعراض أو الآثار الجانبية المميزة عن غيرها، كما يلي:

  • النزيف المستمر خاصة عند تفريش الأسنان.
  • الشعور بالرائحة الكريهة داخل الفم.
  • تخلخل الأسنان من مكانها الطبيعي أو فقدان عدد كبير منها.
  • احمرار وتهيج اللثة.
  • تورم وانتفاخ اللثة أو التعرض إلى الحساسية الشديدة.
  • حدوث فجوات واسعة بين اللثة وأسطح الأسنان.
  • عدم انتظام شكل الأسنان والتصاقها كل سن مع الآخر.
  • تغير بمكان التركيبات الاصطناعية الموجودة بالأسنان.
اعراض التهاب اللثة

اعراض التهاب اللثة

كيف يتم تشخيص التهاب اللثة؟

“تجربة علاجية متفوقة تنقذ ابتسامتك! احصل على أحدث علاج لالتهاب اللثة مع فريقنا المختص، واستمتع بفم صحي وجميل، احجز موعدك اليوم لاستعادة ثقتك بابتسامتك.”

يقوم الطبيب بتحديد المنطقة المصابة باللثة وحجم المشكلة والتشخيص بدقة من خلال التأكد من بعض الأمور التالية وهما:

  1. حدوث نزيف باللثة أم لا.
  2. فحص التجاويف الفارغة الموجودة بين اللثة والأسنان، لمعرفة شدة التهاب اللثة.
  3. حساسية وألم الأسنان.
  4. تخلخل الأسنان من مكانها الطبيعي أم لا.
  5. الكشف عن وجود ضمور أو تآكل بعظام الفكين أو التعرف على وجود ضعف بالأسنان المحيطة للعظام.

كيف يمكن الوقاية من التهاب اللثة؟

تعد الوقاية من حدوث مشكلة التهاب اللثة من أهم الطرق التي يجب أن تأخذ بالاعتبار عند التعرض إلى التهابات باللثة، وهناك بعض التعليمات أو النصائح التي يجب الالتزام بها من أجل الحصول على صحة جيدة للفم، وتشمل النقاط التالية:

  • فرك الأسنان بالفرشاة: لابد من القيام بتنظيف الأسنان والفم بالفرشاة والمعجون بحركات دائرية للتخلص من وجود البكتيريا أو الميكروبات المتراكمة.
  • استعمال الخيط السني: يمكن استخدام الخيوط الطبية لإزالة جميع بقايا الطعام التي تنتشر بين الأسنان وتحت اللثة.
  • اتباع العادات الصحية: يمكنك الابتعاد عن بعض العادات السلبية التي تؤثر على صحة الفم واللثة وتؤدي إلى التهابات شديدة، ومن بينها:
  1. تجنب التدخين.
  2. تفريش الأسنان بلطف وبحرص.
  3. الابتعاد عن الأمور التي تجعلك تحت الضغط النفسي.
  4. الالتزام بنظام غذائي صحي.
  • استخدام غسول الفم: تعتبر الغسولات الفموية من المنتجات الفعالة التي تعمل على التقليل من الجراثيم التي تسبب في حدوث التهاب باللثة وبعض الأضرار الأخرى بالأسنان.

مضاعفات التهاب اللثة

إذا تم ترك التهاب اللثة بدون علاج لفترة طويلة، يسبب في حدوث بعض المضاعفات أو الأضرار وتتمثل فيما يلي:

  • حدوث خراجات متكررة باللثة.
  • تراجع أو انحسار اللثة.
  • وجود ضرر كبير بالأنسجة المرتبطة باللثة.
  • فقد عدد كبير من الأسنان.
  • فقدان العظم السنخي المسئول عن الفكين.
  • تخلخل وضعف الأسنان.

“معركة ضد التهاب اللثة ليست مجرد وعد، بل هي واقع مع مركزنا الطبي لرعاية الأسنان، استفد من أحدث تقنيات العلاج والاهتمام المخصص لتحقيق لثة قوية وصحية تعكس جمال ابتسامتك.”

علاج التهاب اللثة بالمنزل

يوجد بعض الطرق المنزلية البسيطة التي تساعد في الحصول على نتائج حقيقية للتقليل من التهاب اللثة، وهي:

  • المحلول الملحي: يعد من أكثر الحلول المستخدمة والفعالة للتخفيف من الألم أو التورم الناتج عن التهاب اللثة، وهذا ما أكدت عليه عدد من الدراسات المختلفة، وتتم طريقته كما يلي:
  1. تحضير كوب من الماء الدافئ ووضع ملعقة صغيرة من الملح.
  2. ثم مضمضة الفم بهذا المحلول.
  3. بعد ذلك أخرجه من الفم.
  4. ومن الممكن تكرار هذه الخطوات لعدة مرات يومياً للتوقف عن التهاب اللثة.
  • استخدام غسول الفم المنزلي: يساعد بعض الغسولات المنزلية في التقليل من التهاب اللثة، ويشمل النقاط التالية:
  1. غسول الفم من زيت شعبة الليمون: أثبتت الكثير من الدراسات على فعالية زيت الليمون في القضاء على طبقات البلاك والجير وعلاج التهاب اللثة، حيث يمكنك استخدامه من خلال وضع 3 قطرات من الزيت بالماء وخلطهم ثم مضمضة الفم بهذا الغسول لمدة ثلاث مرات يومياً.
  2. غسول الفم من الألوفيرا: أكدت الأبحاث على استخدام غسول الألوفيرا الذي يحتوي على مواد في علاج أعراض التهاب اللثة، ويمكن استعماله بمفرده دون إضافات لمدة ثلاث مرات خلال اليوم الواحد لإعطاء النتيجة المرغوبة.
علاج التهاب اللثة بالمنزل

علاج التهاب اللثة بالمنزل

علاج التهاب اللثة بالجراحة

يمكن اللجوء إلى هذه الطريقة العلاجية بالجراحة مع الحالات الشديدة التي تعاني من التهابات صعبة وعدم توقف البكتيريا داخل الفم من خلال الطرق الأخرى، وتساعد الجراحة في السيطرة على الوضع وإعادة الطبقات الداعمة للأسنان، ومن المهم عدم ترك الحالة لهذه المرحلة فمن المعروف أن التهاب اللثة من الإصابات البسيطة التي يمكن التخلص منها عن طريق التنظيف الجيد للأسنان والفم بشكل يومي والمتابعة مع الطبيب باستمرار للفحص الدوري للأسنان واللثة.

“ابتكرنا مستقبلًا صحيًا لابتسامتك! تعرّف على ثورة في علاج التهاب اللثة في مركزنا الطبي لرعاية الأسنان، باستخدام أحدث التقنيات والعلاجات، نضمن لك تجربة مريحة ونتائج مذهلة، دع لثتك تشع بالصحة والجمال، واحجز موعدك اليوم لاستعادة ابتسامتك الأمثل!”

علاج التهاب اللثة بالأعشاب

يوجد مجموعة من الأعشاب التي تساعد في علاج التهاب اللثة، كما يلي:

  • غسول أوراق الجوافة: تعتبر أوراق الجوافة من الطرق الشائعة في الحد من تراكم طبقات البلاك والبكتيريا والتي تساعد في تجنب حدوث التهاب اللثة، ويمكن استعمال هذا الغسول من خلال:
  1. طحن أوراق من الجوافة ووضعها داخل كوب من الماء المغلية.
  2. غلي المكونات مع بعضها لمدة 15 دقيقة ثم تركها تبرد.
  3. بعد ذلك استخدامها من خلال غرغرة الفم ويمكن إضافة رشة من الملح إذا توفر هذا لديك.
  • غسول الميرمية: تعد الميرمية من الطرق المستخدمة في الحد من الإصابات أو العدوى التي تحدث للفم واللثة نظراً لمكوناتها المضادة للجراثيم، ويوجد مجموعة من الأبحاث التي أكدت على أهمية غسول الميرمية في علاج التهاب اللثة وتتضمن طريقة استخدامه ما يلي:
  1. غلي كوب من الماء ووضع معلقتين كبيرتين من الميرمية بالماء.
  2. ثم تركها تغلي لمدة 10 دقائق.
  3. تصفيه الغسول من الماء ثم وضعه يبرد تماماً.
  4. ثم يمكنك مضمضة الفم بهذا الغسول كمطهر مرتين يومياً.
  • غسول النيم: النيم هو عبارة عن نباث لديه بعض العناصر المضادة للبكتيريا والميكروبات حيث أنه يستخدم كعلاج لالتهاب اللثة، وهذا ما أثبتته دراسات عديدة حول استعمال النيم كغسول للفم وقدرته الفعالة في التخلص من تراكم البلاك والجراثيم، ويمكن هذا من خلال مضمضة الفم به لمدة مرتين يومياً لثلاثة أسابيع.
  • الشاي الأخضر: تناول الشاي الأخضر من الأعشاب الفعالة في الحفاظ على صحة وسلامة الأسنان، والتخلص من أمراض اللثة ولهذا يمكن تناول كوبين يومياً للتخفيف من التهاب اللثة.
  • الكركم: يحتوي الكركم على مجموعة من المواد المضادة للالتهابات، والذي يساعد على التقليل من طبقات الجير أو التعرض إلى التهاب اللثة.

علاج التهاب اللثة بالأدوية

بالإضافة إلى ما سبق ذكره، يوجد بعض الأدوية والمضادات الحيوية لعلاج التهاب اللثة والتي تساعد على التئام الأنسجة المحيطة باللثة بعد معالجتها للانسجام مع الأسنان بشكل طبيعي دون وجود التهابات أو مشاكل أخرى، ويعد تناول المضادات الحيوية من الطرق الأولى الذي يتابعها الطبيب عند حدوث التهاب اللثة، حيث أنها تعمل على التخفيف من كمية التورمات أو الانتفاخات، وأيضًا حجم التجاويف الموجودة بين الأسنان واللثة، وتختلف طريقة استخدام هذه المضادات من شخص لآخر حيث لا يمكن استخدامها مع جميع المرضى، لأنها تتحدد من خلال عدة معايير كالحالة الصحية للمريض ومدى شدة وخطورة التهابات.

أفضل مركز لعلاج وتجميل الأسنان

عند البحث عن أفضل مركز لعلاج وتجميل الأسنان، يأتي مركزنا الطبي لرعاية الأسنان من ضمن أفضل وأشهر المراكز الموجودة بمصر والشرق الأوسط لما يمتلكه من مجموعة من الخبرات العالية في تقديم أحدث العلاجات التجميلية والعلاجية للانتهاء من المشكلات الموجودة بالأسنان، كما يتم هذا من خلال أدوات ومعدات متطورة وبالتقنيات والأجهزة الحديثة المختلفة، حيث يقدم المركز الطبي لرعاية الأسنان كل جديد لجميع المرضى من أجل الحصول على أفضل النتائج الذي يرغب بها جميع المرضى، بالإضافة إلى الخدمات والرعاية الصحية الموجودة بأعلى مستوي من الجودة، فكل ما تريده سوف يتوفر بمركزنا الطبي لرعاية الأسنان بأعلى المستويات وبأحدث الطرق، تواصل معنا واستفيد مما يقدمه.

أفضل مركز لعلاج وتجميل الأسنان

أفضل مركز لعلاج وتجميل الأسنان

0/5 (0 Reviews)

د. فردوس الشريف

د. فردوس الشريف طبيبة أسنان متخصصة في تركيبات وتجميل الأسنان لدى المركز الطبي لرعاية الأسنان، ود.فردوس الشريف خبيرة في مجال تركيبات وتجميل الأسنان، ولديها خبرة طو ... read more


سعداء دائما بالرد على استفسارتكم
icon
مواضيع ذات صلة
اكتشف ما هو سرطان اللثة، وأعراضه؟
اكتشف ما هو سرطان اللثة، وأعراضه؟

ما هو سرطان اللثة، من الممكن أن يتعرض الشخص إلى أضرار ومشاكل باللثة خاصةً إذا تم إهمال

عرض المزيد
مضمضة لالتهاب اللثة وأهميتها!
مضمضة لالتهاب اللثة وأهميتها!

مضمضة لالتهاب اللثة، يعتبر التهاب اللثة من الإصابات الشائعة إلى حد كبير بين العديد من

عرض المزيد
كيفية التحضير لجراحة ترقيع اللثة؟ وما هي خطواتها؟
كيفية التحضير لجراحة ترقيع اللثة؟ وما هي خطواتها؟

ترقيع اللثة، الحصول على لثة صحية وليس بها أمراض صعبة لم يعد بالأمر الصعب مع إجراء ترقيع

عرض المزيد
واتساب اتصل تواصل معنا